زاوية الفلاح
الســــــــلام عليكم
مرحبا بكم في منتدى زاوية الفلاح
تفضل بالتسجيل
بارك الله فيك

زاوية الفلاح

منتدى متميز يحتوي على مجموعة من النشاطات الثقافية
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» سي البشير العيد امام العتيق
الخميس أبريل 05, 2012 9:34 pm من طرف اسامة العيد

» قلب الام
الخميس ديسمبر 29, 2011 2:16 pm من طرف العيد

» فلاشات اسلامية
الإثنين يناير 03, 2011 3:14 pm من طرف مدير الموقع

» يا حمام المدينة
الأحد ديسمبر 19, 2010 2:17 pm من طرف مدير الموقع

» قصيدة من مثلكم لرسول الله ينتسب
الجمعة نوفمبر 12, 2010 11:40 pm من طرف ISMAIL

» شجرة سيدي نائل - حسب الإمام الشيخ سي عطية مسعودي - رحمه الله
الجمعة نوفمبر 12, 2010 9:15 pm من طرف dbsf88

» ضرورة التعليم بالإعلام الآلي
الأحد أكتوبر 31, 2010 2:44 pm من طرف ISMAIL

» شجرة محمد نايل
السبت أكتوبر 30, 2010 11:40 pm من طرف ISMAIL

» ياامام الرسل
الأحد أكتوبر 24, 2010 9:52 pm من طرف وليد

تصويت
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 22 بتاريخ الأربعاء أبريل 15, 2015 4:14 pm
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
أحسن أعضاء المنتدى

  01- مدير الموقع

Dbsf88 -02 

Ismail-03 


شاطر | 
 

 الشيخ محمد بن أبي القاسم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
dbsf88



السٌّمعَة : 0
ذكر
البلد : الجزائر
عدد المساهمات : 57
الدرجات : 182
تاريخ التسجيل : 29/10/2009

مُساهمةموضوع: الشيخ محمد بن أبي القاسم   الخميس أكتوبر 07, 2010 3:31 pm

نسبه رضي الله عنه :
هو أبو عبد الله محمد بن أبي القاسم بن ربيح بن محمد بن عبد الرحيم بن سائب بن المنصور الشريف الحسني نسبا ، المالكي مذهبا ، الأشعري اعتقادا ، الرحماني طريقة ، الهاملي مسكنا ، الجزائري إقليما
مولده رحمه الله :
ولد قدس الله روحه بالبادية في المكان المسمى الحامدية بالقرب من تاسطارة - ولاية الجلفة - في شهر رمضان المعظم سنة : 1239 هـ الموافقة لسنة 1823م.
وتربى قدس الله سره في حجر والده الشريف ، البر التقي العفيف ، قرأ القرآن الكريم وحفظه بزاوية بلده الهامل ثم انتقل إلى زاوية الولي الصالح السعيد بن أبي داود ببلاد القبائل ولازم ابن إبنه بها احمد بن أبي داود وجد واجتهد حتى برع في المذهب المالكي ، من فقه ، وتفسير وحديث ، كما درس فنون اللغة العربية ، وفي سنة 1260 هـ 1844م قدم إلى بلدة أولاد جلال حيث اجتمع بالشيخ المختار وقربه إليه وأدناه منه ، وأخذ عنه الطريقة الرحمانية ، ولقنه من الذكر أربعة أسماء أعلى بها قدره في الخافقين ، واسما دفعة واحدة ، قائلاله مبشرا : هذه الأسماء الأربعة مفاتيح زيارتك وبكل خير عائدة عليك ثم قال له : أريدمنك الإقامة عندي لتنال سري ، وعميم بري ورفدي فامتثل لما أراده منه شيخه ومكث عنده ست سنين لا يفعل إلا ما يحبه ويختاره أستاذه.
وبعد وفاة شيخه ذهب -قدس الله سره- إلى بلده الهامل حيث أسس زاويته المعمورة في ظرف وجيز وشرع رضي الله عنه في التدريس وفي بث الأوراد ونشر الطريق بين الخلق بالتسليك والإرشاد ، وانهالت له الخلق من كل جهة لطلب العلم ، وحصل به النفع الكثير ، وهو أحد من جمع الله له علمي الشريعة والحقيقة ، وأفتى بالإقليم الجزائري على مذهب الإمام مالك بن أنس رضي الله عنه ، وقصده طلبة العلم وأخذوا عنه وانتفعوا بعلمه ، ووقف الناس عند فتاويه .
وكان متقشفا في مأكله ومفرشه ، وكان حلمه واسعا إذا تجادل عنده الطلبة والإخوان يشتغل هو بالذكر حتى يفرغ جدالهم ، وكان يقضي بعض حوائجه بيده ، وكان كثير الأدب والحياء ، كريم النفس ، وكان نهاره وليله في الطاعة ، إما في علم ، أو تلاوة قرآن ، أو ذكر ورد ،أو فكر في مصنوعات الرحمان ، أو في قضاء حوائج المسلمين .ويقصده الناس من جميع النواحي لزيارته ،والخلق في الإحسان عنده على حد سواء .ويقول : الخلق عيال الله يراعي حق الكبير والصغير ، والغني والفقير والقوي والضعيف ، وكل مخلوقات الله يعظم العلماء والصالحين وذريتهم وخصوصا ذرية مشايخه أهل سنده الظاهر وأهل سنده الباطن .وكان رضي الله عنه من الراسخين في العلم صاحب صفات حميدة ، وأحوال نفسية وأنفاس صادقة ، وكان يلقب قدوة الفريقين ، وانعقد عليه اجماع المشايخ والعلماء رضي الله عنهم على اعتقاده بالتعظيم والتبجيل والإحترام ، وأوقع الله تعالى محبته في القلوب، وتخرج عليه جمع غفير من العلماء في الفقه وعلوم الدين وبصحبته تخرج الولي العارف بالله في علم الظاهر والباطن الشيخ عطية بن بيض الغول -قدس الله روحه ونور ضريحه - مؤسس الزاوية المعمورة المسماة " الجلالية " القريبة من مدينة الجلفة .وكان رضي الله عنه من أكابر المشايخ العارفين والأعيان المحققين .وله رضي الله عنه منظومة جليلة القدر ، رفيعة المكان ، عظيمة الأسرار في التوسل بأسماء الله الحسنى ، تقرأ عقب الذكر في ورد الطريقة الرحمانية اليومي.وقد شرحها شرحا وافيا محمد بن عبد الرحمن- رحمه الله- في كتابه : فوز الغانم .وهو رضي الله عنه إلى جانب نشاطه الديني والعلمي أسهم إسهاما فعالا في ثورات التحرير التى عايشها ، فقد قدم خدمات جليلة لعائلات المجاهدين في ثورة المقراني وماتزال بقايا منهم إلى حد الآن بقرية الهامل .وقد اتصل بالأمير المجاهد عبد القادر بن محي الدين ، وقد بادره الأمير نفسه بالمراسلة في رسالة جاء فيها:إلى أخي محمد بن أبي القاسم ، بلغنا أنك تحبنا ، وقد أحببناك في الله الذي أحببتنا لأجله .وكان قدس الله سره ، كثير المشاهدة للنبي صلى الله عليه وسلم مشاهدة حق ويقين بلا شك ولا ريب .وقد انتشر ذكره في الآفاق وقصد بالزيارات من كل مكان ، ملأ القلوب بمحبته ، والصدور ببهجته ، فكانت حياته كلها جهادا في سبيل الله وفي خدمة الدين إلى أن أتاه اليقين .وكانت وفاته رحمه الله سنة : 1315هـ - 1897 م في بويرة الصحاري في طريق عودته من الجزائر الى زاويته بالهامل .
وقد ترك بنتا صالحة (زينب) ، توفيت بعده بسنوات ، وأخا صالحا وتوفي أخوه أيضا عن أولاد منهم الشيخ محمد بن الحاج محمد
وهو الذي تولى الخلافة من بعده بالزاوية ، فكان خير خلف لخير سلف
- رضي الله عنهم وأرضاهم ، ونفعنا ببركاتهم - آمين -
ولا تزال زاوية الشيخ محمد بن أبي القاسم ، رضي الله عنه ، قائمة بدورها أحسن قيام ، تواصل رسالتها التعليمية في تحفيظ القرآن الكريم لحد الان ،أسست على تقوى من الله ورضوان .
منظومة الشيخ محمد بن ابى القاسم -رحمه الله-
صلاتك ربى و السلام على النبي
صلاة بها يشفى قليبى مـن الضر
ويا بارئ اتحفنى بخفا ئك الود
وأجرنى من خناس ووسواس نفسى
فها أنا عبيدك فى غا ية الفقر
ومع ا ضطرار لحضرتك يا مـغنى
فياحي ياعليم أجبرنى من كسرى
ويا عدل يالطيف أتحفنى باللطف
وياهو يا قيوم أمـددنى بالفضل
ويا الله يا رحمن أبعدنى من مكري
ويا باعث سميع أمددنى بالود
وياخبير بصير يسر عنى عسـري
ويا عزيز وهاب وفاتح ذو وهب
ويا صَمَد حنان بالـمد للكـل
ويا بـديع وكيل بإطعام الخلق
كبير و متعال منزه عـن الـجمع
ويا مقتدر معيد و قاهر ذو مجد
ويا عظيم جبار ومخترع الكل

ويا واحد أحد فى الصفات و الفعل
فذاتك يا مكين فردانى فى الاسم
فأقلني يا رحيم فى كل عثرة
وقدسنى ياقدوس من الشك والشرك
واكلنى ياكالي من كل عدو حاسد
وافتح عنى ربى بصيرتى للفكر
وارزقنى يارزاق شراب حب الدن
وامنن عنى يامنان بإلهامك السر
ويا ماحي امح عنى وصف كل اسى
ويا بر فى الألطاف ولطيف فى القهر
وياجميل في الجلال وبالعكس فى الضد
وباطن فى الظهور و الظاهر فى الخفي
ويا ولى حميـد جـواد حليـم
ويا قـوي مـتـين مـعز لذلتى
ويا حسيـب رقيب الاول الاخر
القـابـض البـاسط فابسط نعمتي
ويا فاتـح الـغيوب افتح اقفالى
بـرفعـك للستور عن سويداء قليى
وتعـمـير القلوب بالعلم اللدن
و حضـرة الـعمار وسرك المصون
ويا ولى مـجيـب البر التواب
أقسمت بالجبار وحضرة الوصال
ان تشربنى شراب حضرتك يا علي
بطـلعـة شـموس انوارك ياهادي
فيا رافع خافض فارفع عنى اضرارى
وامـرا ض قـليب بشهود اقماري
وأغفـرلى يا غفـار خطيئة الفرق
ومـساوي الجمع فى خزائن فكري
يـا مـقيت فقتنى بصبابة وجدى
وجواء كالفيض من كوثر الغيب
و يـا جـليل كريم رفيقا بالعباد
ويا واسع حكيم يا ودود ماجد
يـا مهيمن سلام المقسط للجمع
فارزقنى بالوقار وتهذيب أخلاقي
و أغـفرلي يـارؤوف أوزار اللمم
وحـوبـة الاثـام فاقبل توبتى
وياحفيظ احفظنى من المكر والخدع
يـا مدبر صبور متكبر ذو حق
و يـا مـذل شـكورمقدم مؤخر
ياذ ا الملك والنورمصور كل الخلق
يا باقى يا وارث يا راشدكل الخلق
يـا منتقم منيع امنعنى من بوسي
ياذا النفع والضر يا ذا الاكرام الجلى
يا مغنى كل الخلقى اغننى بكل فضل
ويا محيي فى الأطلاق ومحصي الكل
فـمـلكنى يا ملاك فى غاية الحبّ
ويـا مبـدىء مميت الواجد القادر
المؤمن الـخالق ذوالحكم الغفور


ويا عـفو جامع اجـمعنى بالرسل
ويـا غـنى عن كل اغننى بالوصل
لا تحرمنا ياشهيد من فيضك الجبرى
واتبـاع الـمختـار وحبه الود
فبـالاسماء الكلى وبالمصطفى النبى
وبالخفاء الخفى زول عنى حجبي
فيـا صا حبى لله حـب واعتقد
وجد فى شوق الاذكاروحضورهاالفكر
يكن لك اضمحلال وتلاشى بالكل
وتـلبـس خلـعة من حضرة الغيب
وتصلى يامريد صلاتك فى الفجر
وتنضح برك من فـيضـه البـحر
وتقدم إماما كنـت لـه إمـاما
فهذه صلاة إن كنت عارفا بالغيب
فـيـرضاك الإله لإرشاد الخلق
بـسطـوة الـمقاديروجلبه القهر
فيكرمك القهار بخلع العـذاري
وتـلاشـي الحجاب عن ام الكتاب
فاقرأها بصدق ياحبيبي عقب الذكر
تـكن لك أنيسا من وحشة القبر
وتطرد كـل هم والبؤس مع الفقر
وصـولة عـدو وحرزا من الضر
و اغـفر يـا غفار لجامع ذى النظم
سـليل ذى الانوار أبو القاسم نسبي
مـحمد يـا حضار ابن أبى القاسمى
الـهامل فى الأقطار بلادي ومسكني واغفر للمختار وابن عزوز البرجى
والـسند الاخيار وجميع إخواني
وارحم الوالدين كلا يـا عـلي
واسـكنهم جنة الفردوس ياربي
وصلى يا جبار على خير الرسلى
ما قد غنى ورشان فى أبرج علي
وآله والاصحاب ثم كـل تـالى
وأهل بيعه الرضوان وشهداء بدري







تمت بحمد الله وحسن عونه و صلى الله على سيدنا محمد وآله












ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
*-بإختصار وتصرف من: -تعطير الأكوان / الشيخ سيدي محمد الصغير
-تعريف الخلف برجال السلف/تأليف: أبي القاسم محمد الحفناوي
-الشيخ محمد بن أبي القاسم/ترجمة موجزة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الشيخ محمد بن أبي القاسم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
زاوية الفلاح  :: منتدى الزوايا :: مشايخ المنطقة-
انتقل الى: